الصحة

أعراض و أنواع مرض السكري و طرق علاجه المختلفة

اعراض  السكري :

أنواع داء السكري :
قبل التعرف على اعراض داء السكري ينبغي أولا معرفة أنواعه التي تشمل التالي :

1- ﻣﺮﺽ السكري من النوع الأول ( Type 1 Diabetes ) :

يطلق على النوع الأول أنه مرض السكر المزمن و ذلك لأن الشخص الذي يعاني من النوع الأول لا ينتج البنكرياس الخاص به كمية كافية من الانسولين و للأسف لا يوجد علاج محدد لهذا النوع و لكن الاستخدام المنتظم للعلاج و تحسين العادات الصحية السيئة يخفف من حدوث مضاعفات لهذا المرض.

اسباب حدوث مرض السكري من النوع الأول :

لا يوجد سبب محدد للإصابة و لكن رجح الخبراء على أنه مرض مناعي ذاتي يحدث عندما تهاجم مناعة الجسم خلايا بيتا في البنكرياس و المسؤولة عن إنتاج الأنسولين  و يعتبر هرمون هام للغاية لأنه يضخ في مجرى الدم و يعمل على تخزين السكر أو الجلوكوز و الدهون في خلايا الجسم و انتاج الطاقة و لكن عند حدوث هذا الخلل و قلة مستوى الأنسولين في الدم تزيد مستويات جلوكوز الدم في مجرى الدم عن المعدل الطبيعي و بالرغم من عدم معرفة السبب الرئيسي للاصابة و لكن هناك عدة عوامل قد تؤدي لحدوث هذا المرض :
1- التاريخ العائلي فعند الاصابة المسبقة لأحد أفراد العائلة بهذا المرض  فهذا يزيد من احتمالية اصابتك بمرض السكري.
2- سبب جيني فعند ظهور جينات معينة في الحمض النووي فهذا يزيد من خطر حدوث الإصابة بالسكري.
3- السن و على الرغم من أنه يمكن حدوثه خلال أي سن الا أن الاصابة قد تحدث بشكل مفاجئ في عمر الطفولة المبكرة تحديدا من سن الرابعة الى سبع سنوات و بين سن العاشرة الى أربعة عشر سنوات أيضا.

2- مرض السكري من النوع الثاني ( Type 2 Diabetes ) :

و هنا تحدث مشكلتين مترابتطين وهما نقص افراز الأنسولين من خلايا البنكرياس و الثانية هي عدم استجابة الخلايا لهرمون الأنسولين فتمتص الخلايا كمية قليلة من الجلوكوز و الباقي يظل في الدم فيحدث ارتفاع لمستوى السكر في الدم.

أعراض مرض السكري  :

1- كثرة العطش وجفاف الحلق.
2- كثرة التبول عن المعتاد.
3- الشعور بالجوع الشديد.
4- فقدان الوزن.
5- الشعور الدائم بالتعب و الضعف العام.
6- زغللة العين و ضعف الرؤية.
7- سهولة الإصابة بالعدوى و صعوبة التئام الجروح.
8- تغير الحالة المزاجية باستمرار و تشوش الأفكار.
يجب الحصول على استشارة طبية عندما تظهر هذه العلامات عليك أو على طفلك.

تشخيص مرض السكري  :

يتم تشخيص مرض السكري بعد ظهور الأعراض  بأحد التحاليل الأتية التي يحددها الطبيب :
1- تحليل الدم.
2- تحليل السكر التراكمي في الدم ( HB 1AC ).
3- تحليل السكر في الدم العشوائي.
4- و قد تظهر زيادة مستوى الجلوكوز بصورة واضحة في تحليل البول لكن لا يمكن الاعتماد عليه في التشخيص.
بعد التأكد من الاصابة قد يطلب الطبيب تحليل السي بيبتايد لتحديد نوع السكري و معرفة قدرة البنكرياس و كمية إفراز الأنسولين من خلايا البنكرياس.

مضاعفات مرض السكري :

يعتبر داء السكري من الأمراض الأكثر شيوعاً و يصيب ملايين من الأطفال و البالغين حول العالم لذلك لا ينبغي القلق من المضاعفات و التي تتطور تدريجيا مع العمر و عند بعض المرضى عند اهمال العلاج و العادات الصحية أو عدم متابعة قياس السكر وعدم متابعة الطبيب باستمرار و تشمل هذه المضاعفات التالي :
1- الإصابة بمرض السكري تجعل الشخص أكثر عرضة للاصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية مثل تصلب الشرايين أو أمراض الشريان التاجي أو الذبحة الصدرية بالاضافة الى السكتة الدماغية.
2- مشاكل الكلى الذي قد يصل الى الفشل الكلوي.
3- حدوث تلف و ضعف في شبكية العينين و الذي قد يؤدي الى العمى.
4- ضعف في الجهاز العصبي و تلف الأعصاب حيث تؤثر زيادة الغلوكوز في الدم على الأوعية الدموية الصغيرة المغذية للأعصاب و خاصة أعصاب اليدين  والقدمين مما يسبب وجود وخز و تنميل في الأطراف عند بعض مرضى ﺍﻟﺴﻜﺮﻱ.
5- و يؤدي أيضا لضعف الأعصاب الموصلة للمعدة و الجهاز الهضمي مما قد يسبب القئ و الغثيان.
5- تزداد احتمالية الاصابة بالعدوى البكتيرية التي تصيب الجلد و الفم بصورة كبيرة.
6- ضعف الانتصاب عند الرجال.
7- قد تحدث مضاعفات أخرى لدى النساء وتشمل جفاف المهبل و انخفاض الرغبة الجنسية.
8- الاصابة بالزهايمر وزيادة فرص حدوث الاكتئاب عند مرضى السكري من النوعين الأول أو الثاني.
9- يؤثر مرض السكري على سرعة شفاء أو التئام جروح الجسم.
مرض السكرى
طرق الوقاية و العلاج في المنزل :
لا يمكن تفادي الإصابة بداء السكري لمريض النوع الأول و لكن الالتزام بالعادات الصحية يساعد أكثر في الوقاية من مرض السكري من  النوع الثاني و سكر الحمل :
1- تناول الطعام الصحي و تجنب الأطعمة التي تحتوي على كمية زائدة من الدهون.
2- ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
3- التخلص من الوزن الزائد حيث وجد أن نقص حوالي 7% من وزن الجسم يقلل نسبة و خطر اصابتك بداء السكر و على الرغم من ذلك لا يجب انقاص الوزن للحامل بل عليها مراجعة الطبيب في ذلك الأمر .

علاج مرض السكر من النوع الأول بالأدوية :

– يعتبر استخدام أدوية الإنسولين هو الخيار الأول و الأكثر شيوعا للعلاج في هذه الحالة و يوجد عدة أنواع لذا يحدد الطبيب النوع المناسب للمريض و يمكن أن يغير الطبيب جرعة أو نوع الأنسولين المستخدم بمرور الوقت حسب حالة المريض.
– زراعة البنكرياس و تعتبر طفرة حديثة و خبر سعيد لكثير من الأشخاص حول العالم و لكنها لازالت غير متاحة لأنها تعتبر جراحة خطيرة جدا و تحتاج لمزيد من الدراسة و لكن تم عمل الكثير من الجراحات الناجحة و يقصر استخدام هذه الطريقة على المصابين الذين يعانون من مضاعفات مرض السكري والتي قد تسبب وفاتهم.

علاج مرض السكر من النوع الثاني بالأدوية :

لا يحتاج مرضى السكري من النوع الثاني لأدوية الأنسولين في العلاج الا بعد فشل بعض الأدوية التي تخفض مستوى السكر في الدم بعدة طرق و منها زيادة حساسية الخلايا للأنسولين و أهم هذه الأدوية الميتفورمين ( Metformin ).
تحذير هام  : 
هذه الفقرة موجهة الى الطبيب أو الصيدلاني لأنها تحتوي على أدوية موجودة في الصيدلية فقط و لا يجوز تداول أي دواء بدون استشارة طبية.
لمزيد من الاستفسارات علق على المقال وسوف نرد عليك بشكل سريع.
شاهد المزيد : علاج القولون العصبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى